تقدم نادي فيليز سارسفيلد الأرجنتيني بشكوى رسمية إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) ضد مانشستر سيتي وتتعلق بتعاقد النادي الانجليزي مع لاعب وسط فيليز الشاب بنجامين جاري.

وقال فيليز إن سيتي حاول التعاقد مع لاعبه جاري عندما كان عمره 15 عاما في مخالفة للوائح الفيفا الخاصة بالتعاقد مع اللاعبين القصر الأجانب.

وتصدى الفيفا بقوة في السنوات القليلة الماضية لمخالفات اللوائح الخاصة بالتعاقد مع اللاعبين القصر وفرض عقوبات على برشلونة وريال مدريد وأتليتيكو مدريد بسبب مخالفة هذه اللوائح.

ونقلت صحيفة ديلي تليجراف عن راؤول جاميز رئيس فيليز سارسفيلد قوله "لم يحدث لي أن واجهت مثل هذا العمل غير الأخلاقي.. لا نعرف ما الذي قدموه لإقناع الطفل والأب."

وأضاف جاميز "في فيليز نحن ندافع عن القيم ونتصرف بكل أمانة. ولا نسعى للحصول على أي مبالغ مالية إذا جاءت نتيجة أعمال مخالفة للقانون أو كانت تضر بأي لاعب."

وقالت الصحيفة أيضا إن سيتي نفى ارتكاب أي مخالفة في تعاقده مع اللاعب الأرجنتيني الذي يقول سيتي إنه أيضا يحمل جواز سفر ايطاليا ما يسمح له بالانضمام للنادي الذي يدربه بيب جوارديولا في عيد ميلاده 16.