استبعد متحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم الخميس مشاركة تركيا في أي عملية قد تشنها قوات التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية في مدينة الرقة السورية إذا شارك مقاتلون أكراد فيها.

وقال إبراهيم كالين في مقابلة مع قناة (تي.آر.تي) الإخبارية الرسمية "المفاوضات لا تزال جارية. ليس هناك أمر مؤكد بعد. موقفنا الذي نعتبره مبدأ ثابتا هو نفس موقفنا في منبج وجرابلس. من غير الوارد أن نشارك في عملية يوجد فيها حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي أو وحدات حماية الشعب الكردية."

وتعتبر تركيا أن لوحدات حماية الشعب التي تقاتل في سوريا صلات وثيقة بمسلحي حزب العمال الكردستاني وتعتبرهما جماعتين إرهابيتين.

وقال كالين "من حيث المبدأ نحن ندعم تطهير الرقة والمدن السورية الأخرى من داعش لكن كما قلنا من قبل لدينا مبادئ وشروط في هذا الشأن.