اكتشفت سلطات مطار القاهرة ، حقيبة عليها أوراق وصول واردة من قطر ،فى صالة الوصول الخاصة بالحجاج الفلسطينين المقرر سفرهم برا إلى غزة ، وتحوى الحقيبة عدد هائل من الدوائر الكهربائية المستخدمة فى صناعة القنابل الموقوتة ، أو التى يتم تفجيرها عن بعد .
وكان الحجاج الفلسطينيون قادمون من المملكة العربية السعودية بعد أداء فريضة الحج ، وخلال عمليات تفتيش الحقائب بمطار القاهرة ، لاحظ أفراد الأمن فى المطار وجود حقيبة واردة من قطر ، وليس من المملكة العربية السعودية ، موجودة ضمن الحقائب فى منطقة الحجاج الفلسطينيين ، الأمر الذى أثار شبهات كبيرة حول دخول هذه الحقيبة ضمن الدائرة الجمركية الخاصة بالحجاج الفلسطينيين ، وضمن الحقائب الخاصة بهم .
وقد تبين احتواء الحقيبة القطرية بعد اخضاعها للتفتيش على دوائر كهربائية مستخدمة فى التفجيرات مما يرجح - حتى التحقيقات الأولية والتقديرات الأمنية - أن هذه الحقيبة وردت من قطر وتم تسليمها خلال نزول الطائرات مابين الحجاج وبين الطائرة القطرية وتم تسليمها إلى أحد العناصر ، ليتمكن من تهريبها إلى الارهابيين فى رفح خلال سفر الحجاج برا إلى غزة .
وترجح دوائر التحقيقات أن هذه الحقيبة ستكشف الدور الكبير الذى تلعبه قطر فى تمويل وتسليح العناصر الإرهابية ، فى رفح والشيخ زويد ، والتى تستهدف عمليات ضد الشعب المصرى ، وتقوم بقتل المواطنين ، وتواجه قوات الجيش والشرطة فى هذه المناطق .
واليوم السابع ستواليكم بالتفاصيل حول هذه الواقعة التى قد تشكل وثائق إدانة مهمة ولممولى ومسلحى الإرهابيين فى رفح والشيخ زويد بشمال سيناء .