لحظة قتل رجل أسود برصاص الشرطة الأمريكية بنورث كارولينا.. فيديو

عرضت فضائية روسيا اليوم، لحظة استهداف الشرطة الأمريكية لرجل أسود، ما أدى إلى حالة من الاضطرابات والاحتجاجات العنيفة فى المدينة ضد الشرطة الأمريكية بمدينة نورث كارولينا.

وبدأت الاحتجاجات والاضطرابات في تشارلوت بعد أن قتلت الشرطة بالرصاص رجلا أسود (43 عاما). وقالت الشرطة إن القتيل كان مسلحا بقنبلة يدوية ورفض أوامر الشرطة بالتخلي عن القنبلة، في حين أكدت عائلة الضحية وشهود عيان أن الرجل كان يحمل كتابا وليس سلاحا.

وبدأت الاضطرابات بمسيرة سلمية ثم تحولت إلى أعمال عنف بعد قيام عدة مئات من المتظاهرين بمسيرة في وسط المدينة توقفوا خلالها لفترة وجيزة عند كنيسة للسود ومقر للشرطة.

ولدى اقتراب المتظاهرين من تقاطع في وسط المدينة، واجه المحتجون طابورا من سيارات الشرطة وضباطا يصطفون على الطريق وبدأوا في محاصرة مجموعات الشرطة ومركباتهم.

وقامت الشرطة بإطلاق الأعيرة المطاطية والغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت لتفريق المحتجين الذين بدأوا في إلقاء الحجارة على الضباط.

واتصل الرئيس الأمريكي باراك أوباما برئيسي بلدية تشارلوت في نورث كارولاينا وتولسا في أوكلاهوما، أمس، الأربعاء، لمناقشة مقتل رجال سود على يد الشرطة، وهو ما أثار احتجاجات في المدينتين.

وقال مسئول في البيت الأبيض: "كرر الرئيس ورئيسا البلدية القول بأن أي احتجاجات يجب أن تجرى بطريقة سلمية وأنه يجب على مسؤولي إنفاذ القانون إيجاد سبل للتعامل بهدوء مع المحتجين".

أضف تعليق