أكد أرمن ميلكونيان سفير أرمينيا بالقاهرة وجود إمكانيات كبيرة للتعاون الاقتصادي مع مصر في مجالات مثل تكنولوجيا المعلومات والأدوية والزراعة والنسيج والمأكولات والسياحة والتشييد والبناء وأن العلاقات المصرية – الأرمينية قوية وودية تقوم علي أساس من الروابط التاريخية المتينة بين الشعبين ” مشيرا إلي الحوار السياسي البناء بين البلدين في مناخ من التفاهم المتبادل وكذلك التعاون النشيط في إطار المنظمات الدولية.
جاء ذلك في حديث خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط بمناسبة العيد القومي لأرمينيا الذي تحتفل به سفارتها بالقاهرة اليوم الخميس ، وقال ” إنه يتم الإعداد حاليا مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لعقد اجتماع مشترك بين الشركات الأرمينية والمصرية المتخصصة في هذا المجال وأن وفدا من رجال الأعمال والخبراء الأرمن سيقوم بزيارة القاهرة قريبا لبحث هذا التعاون مشيرا إلي إنشاء شركات مصرية – أرمينية مشتركة في النسيج والأدوية فضلا عن العمل علي استعادة حركة السياحة الأرمينية لمدينتي شرم الشيخ والغردقة.
وأفاد بأنه يتم الإعداد مع الجهات المصرية المعنية لعقد اجتماعات للجنة الحكومية المشتركة المصرية – الأرمينية في يريفان في المستقبل القريب لبحث سبل تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين مشيرا إلي أن التبادل التجاري بين البلدين لا يرقي لمستوي العلاقات السياسية حيث أنه لا يتجاوز عدة ملايين من الدولارات .
وشدد علي ضرورة تحفيز رجال الأعمال من البلدين للتعاون المشترك والعمل علي زيادة الاستثمارات الأرمنية التي تبلغ حاليا عدة ملايين من الدولارات في السوق المصرية في مجالات الصناعات الخفيفة.
وعن التعاون الثقافي ، قال ميلكونيان إنه يتم حاليا تنظيم الأيام الثقافية الأرمينية في مصر خلال الفترة من 10 إلي 15 نوفمبر المقبل والتي تشمل عدة أنشطة من حفلات موسيقية ورقص قومي وعرض لأفلام أرمينية التي ستقام في كل من القاهرة والأسكندرية ودمنهور .
كما أنه سيفتتح / الأحد المقبل / معرض تحت ” أرمينيا ومصر : تشابه الألوان ” للمصور توفيق دجاني ومعرض آخرعن أرمينيا لعشاق الفن التشكيلي للفنانة ريهام عفيفي الشهر المقبل وذلك في إطار الاحتفالات بمرور 25 عاما علي استقلال أرمينيا.
وردا علي سؤال حول الاتحاد الاقتصادي الأوراسي ، أفاد ميلكونيان بأن هناك مفاوضات حاليا بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي حول إبرام اتفاقية التجارة الحرة التي سوف تنعكس إيجابيا علي التبادل التجاري بين مصر ودول الاتحاد بشكل عام وأرمينيا بشكل خاص، مشيرا إلي أن أحد أسباب ضعف التبادل التجاري بين مصر وأرمينيا هي الأسعار غير المنافسة في السلع المتبادلة.
وأوضح أن أرمينيا حصلت علي عضوية هذا الاتحاد عام 2015 ، ويضم الاتحاد كلا من روسيا وبيلاروسيا وكازاخستان وقرغيزيا بهدف خلق سوق موحدة تتيح فرصا جديدة للتعاون الاقتصادي وتحفيز رجال الأعمال لإقامة مشروعات مشتركة.
وردا علي سؤال حول الاحتفال بذكري مرور 25 عاما علي الاستقلال ، أوضح ميلكونيان أن الشعب الأرميني اختار في عام 1991 الاستقلال بعد إجراء الاستفتاء العام ووجهت أرمينيا تحديات صعبة مثل انهيار الاقتصاد والحصار وكثير من المشاكل الأخرى ولكننا استطعنا التغلب عليها وحققنا نتائج ملموسة في مجالات التنمية الاقتصادية وتطوير اقتصاد السوق الحر وتعزيز المؤسسات الديموقراطية.
وأضاف ” إن أرمينيا تبنت حزمة من الإصلاحات من أجل التحسين المستمر لاقتصادنا وتعزيز حقوق الإنسان وسيادة القانون والمجتمع المدني فضلا عن المساهمة في استعادة الأمن والاستقرار في المنطقة وتشارك البلاد بنشاط في عمليات الاندماج السياسي الاستراتيجى والاقتصادي الدولي”.