أكدت وسائل إعلام عبرية اليوم الخميس، أن سفير إسرائيل في القاهرة ديفيد جوفرين، أجري زيارة إلى مدينة الإسكندرية أمس تعد الأولى من نوعها.
ووذكرت القناة العاشرة الإسرائيلية، أن جوفرين زار عددا من الأماكن الخاصة باليهود في الإسكندرية، منها كنيس إلياهو هانبي الذي تأسس في القرن الـ 19، موضحًا أنه من خلال تلك الأماكن يمكن رؤية أهمية الجالية اليهودية في الإسكندرية.
كما زار السفير الإسرائيلي مكتبة الإسكندرية القديمة، التي بنيت في العصر اليوناني في مصر، من أجل الحفاظ على “الترجمة السبعينية” للكتاب المقدس، وفقًا للتقرير العبري.
وغادر جوفرين القاهرة اليوم الخميس، متوجها إلى تل أبيب لقضاء عطلته الأسبوعية.
ويذكر أن مدينة الإسكندرية كانت تضم جالية يهودية كبيرة بلغت نحو 20 ألف شخص لم يبق منهم حاليًا سوي 17 يهوديًا.