اعترف الإسباني سيسك فابريجاس، صانع ألعاب نادي تشيلسي الإنجليزي لكرة القدم، بصعوبة الجلوس على مقاعد البدلاء. وفقد فابريجاس مكانه في التشكيل الأساسي للبلوز منذ ترؤس الإيطالي أنطونيو كونتي الإدارة الفنية للفريق.

وقال سسيك، فى تصريحات صحفية: "أنا دائمًا أعطي كل شيء، وأحاول بذل قصارى جهدي." وأضاف: "إنه وضع جديد في مسيرتي بعد 13 عامًا من اللعب في أساسيًا سواء مع المنتخب أو النادي الذي أنتمي له".

واستطرد: "أشعر دائمًا بشيء من داخلي هو أنني أريد أن أصبح أقوى من أي وقت مضى، وأشعر تمامًا مثل صبي صغير في التدريب، كما كنت أفعل في أرسنال عندما كنت في الـ16 من عمري".

وقال الدولى الإسباني عن مباراة آرسنال: "إنها مباراة خاصة جدًا بالنسبة لي".

وعن مدربه الإيطالى قال: "كونتي يريد من الجميع التحسن فيما هم ليسو جيدون فيه، حتى نيمانيا ماتيتش يريده أن يتحسن هجوميًا".

واختتم حديثه قائلا: "إنه وضع جديد ولكن عليك أن تتقبل ذلك، هذه هي المهنية، جميع زملائي يستحقون الاحترام، ومدربي أيضًا، إنه يريد الفوز دائمًا، وأتمنى أن يرى بأنني أستحق أن يلعب".

يذكر أن سيسك قاد تشيلسي للفوز على ليستر سيتي بأربعة أهداف مقابل هدفين في كأس رابطة الأندية الإنجليزية "كابيتال وان".