قام متحف الشمع في لندن، أمس الأربعاء، بفصل تمثال براد بيت وأنجلينا جولي عن بعضهما البعض، بعد إعلان أنجلينا جولي، طلبها الطلاق من براد بيت والانفصال عنه.
وأعلن متحف “Madame Thssauds”، عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” وقال: “الخبر شكل صدمة قوية للجميع حول أنحاء العالم”.
وقدمت النجمة الأمريكية، أنجلينا جولي، طلباً رسمياً للطلاق من زوجها النجم براد بيت، بعد عامين من زواجهما، بسبب خلافات “لا يمكن حلها”، والتفاوض يجري في الوقت الحالي حول رعاية أبنائهما.
وقال محامية جولي، إنها قدمت أوراق الطلاق أول أمس الاثنين، وطلب آخر بالحصول على رعاية أطفالهما الـ6، والسماح لبراد بحق الزيارة فقط دون الإقامة معهم.