احتجزت قوات اﻷمن المصرية، الناجين من غرق “مركب الهجرة غير الشرعية” برشيد، بالقسم، تمهيداً لبدء التحقيق معهم، والتحفظ عليهم.
وكان الدكتور أحمد الأنصاري، رئيس هيئة الإسعاف، قد أكد أنه تم نقل حالات الإصابة و8 حالات وفاة إلى مستشفى رشيد المركزي، كما تم نقل 7 متوفين إلى مشرحة مستشفى إدكو المركزي، و8 إلى مشرحة مستشفى كفر الدوار، و4 إلى مشرحة مستشفى المحمودية، و3 إلى مشرحة مستشفى أبو حمص و12 إلى مشرحة مستشفى دمنهور التعليمي من خلال 18 سيارة إسعاف تم الدفع بها فور وقوع الحادث.
وأشار إلى أن الإصابات تراوحت بين الإغماء وغيبوبة وكسر بالساق، وجميع المصابين يتلقون العلاج اللازم بالمستشفيات.
وأكد أنه تم رفع درجة الاستعداد القصوى بمستشفيات محافظة البحيرة، والتأكد من توافر الأطقم الطبية والأدوية والمستلزمات وأكياس الدم، كما تم رفع درجة الاستعداد بمرفق الإسعاف بالمحافظة.
وأضاف أن الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان يتابع على مدار الساعة تطورات الحادث مع رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة ورئيس هيئة الإسعاف ومدير الشئون الصحية بمحافظة البحيرة، مؤكدًا اتخاذ الإجراءات لإسعاف المصابين وتلقيهم الرعاية الطبية اللازمة.