يواصل رجال الإنقاذ النهري لليوم الثاني علي التوالي عمليات البحث عن جثث ضحايا مركب "رشيد"، الذي غرق أمس الأربعاء - بمشاركة الأهالي.

ورفعت مستشفيات محافظة البحيرة درجة الاستعداد القصوى وتم التأكد من توافر الأطقم الطبية والأدوية والمستلزمات وأكياس الدم ، كما تم رفع درجة الاستعداد بمرفق الإسعاف.

وأضاف أن الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، يتابع على مدار الساعة تطورات الحادث مع رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة ورئيس هيئة الإسعاف ومدير الشئون الصحية بمحافظة البحيرة، مؤكدًا على اتخاذ كافة الإجراءات لإسعاف المصابين وتلقيهم الرعاية الطبية اللازمة.