أعلن الاتحاد الأيسلندى لكرة القدم ان نسخة فيفا 2017 المقرر طرحها فى الأسواق خلال الأيام المقبلة لن تشمل لاعبى المنتخب الأيسلندى، نظرا لعدم التوصل لاتفاق مع مسئولى الشركة المنتجة للعبة.
ذكر موقع "سكاواكا" الإخبارى الإنجليزى، أن منتخب أيسلندا الذى خطف قلوب المشجعين في جميع أنحاء أوروبا هذا الصيف بعد بلوغه الدور ربع النهائي من منافسات كأس الامم الاوروبية يورو 2016، بعد فوزهم المثير للاعجاب على منتخب إنجلترا فى دور الـ 16 بنتيجة 2-1، لن يكون متواجد بنسخة لعبة الفيديو جيم فيفا 17، نظرا لوجود خلافات بين الاتحاد الأيسلندى ومطورين اللعبة.
نتيجة بحث الصور عن منتخب ايسلندا لكرة القدم
وكشف الاتحاد الأيسلندى لكرة القدم أن حقوق استخدام العلامات التجارية للبلاد وحقوق النشر خارج البلاد التى طرحها المطورين منخفضة جدا، وهو الذى طالب مسئوليه من المطورين دفع مبلغ 11.5 مليون جنيه استرليني، ولكن المطورين رفضوا المبلغ.
وقال سوليمنتوك جير رئيس الاتحاد الأيسلندى "انهم يريدون شراء هذه الحقوق مجانا تقريبا، وإن الأداء الذى ظهرنا به في يورو يوضح أننا فريق جيد ولا بأس به ويتمنى الكثيرون من مستخدمى اللعبة استخدامه، وإن الانسحاب من اللعبة لأمر محزن للاعبين ولكن ينبغي أن يكون لدينا موقف تجاه الرياضة الأيسلندية، وأنا أرى حقا أنه أن يكون هناك مفاوضات مناسبة ورسوم العادلة".