عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، فى نيويورك اجتماعا مشتركا مع كل من وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى ووزير الخارجية البريطانى بوريس جونسون ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد، ومشاركة الدكتور عبداللطيف بن راشد الزيانى الأمين العام لمجلس التعاون .
وذكر بيان للأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجى أنه جرى خلال الاجتماع بحث تطورات الأوضاع فى اليمن والجهود التى يقوم بها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لاستئناف مشاورات السلام اليمنية للوصول إلى حل سياسى وأمنى شامل فى اليمن، وفق قرار مجلس الأمن 2216 والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطنى الشامل .
وأكد الوزراء أهمية التوصل الى حل سياسى للأزمة اليمنية ، واستمرار جهود الأمم المتحدة لاستكمال مشاورات السلام بما يؤدى إلى انهاء الصراع وعودة الأمن والاستقرار إلى اليمن .
كما عقد اجتماع بمقر مجلس التعاون فى نيويورك بين وزراء خارجية الخليج ووزير خارجية فرنسا جان مارك، بحضور الأمين العام لمجلس التعاون وبحث الاجتماع جوانب الشراكة الاستراتيجية بين مجلس التعاون وفرنسا التى تم إرساؤها فى القمة الخليجية الفرنسية التى عقدت فى الرياض العام الماضي، كما تم استعراض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك .