كل من سجل الدخول على موقع "تويتر" اليوم قد لاحظ أن اسم النجمة "جينفير انستون" قد أحتل قائمة الـ" Top trend " منذ أن أعلنت النجمة "أنجلينا جولى" طلبها الطلاق من الفنان "براد بيت"، لم تخلو الأخبار التى تناقلتها الصحف منذ إعلان الخبر من اسم "انستون"، ولم يتوقف العالم منذ ذلك الحين عن ذكر اسمها، وتوقع ردود أفعالها بعد أن انتقم لها القدر كما فسر البعض، ولكن ما لا يدركه كل من شعر بأن "جينفير" تجلس الآن مستمتعة بلحظة انتصار طال انتظارها، هو ان "جينفير أنستون" قد تخلت عن انتصارها منذ سنوات طويلة، وانتصرت بالفعل فيما تفشل به مئات الفتيات المصريات بعد نهاية علاقة حب بأن "تتجاوز الأمر" وتعيش حياتها بدون جراح.
الدليل الأكبر على أن "جينفير أنستون" "مش مهتمة" كما يظن الجميع، هى قائمة علاقتها العاطفية الحافلة بعد انفصالها عن "براد بيت"، وهى القائمة التى بدأت بـ "فينس فون" الذى واعدته "جينفير أنستون" بعد انفصالها عن براد بيت عام 2005، ثم انفصلا عام 2006، ويمكنك الآن التعرف على القائمة الكاملة للعلاقات العاطفية لجينفير انستون، لتدرك جيداً أن "طلاق أو انفصال انجلينا جولى وزوجها السابق" لا يعنيها بهذا القدر.
جينفير أنستون .. و"فينس فون"
بدأ تاريخ مواعدة جينفير انستون وفينس فون منذ عام 2005، فى علاقة بدأت سرية ثم فضحتها كاميرات "الباباراتزى" حتى أضطر الكابل إعلان الأمر، وظهرا سوياً فى أكثر من حفل ضخم، ثم مثلا معاً فيلم " break Up " عام 2006، وانفصلا بالفعل بعدها.
ماثيو بيرى ..
إشاعة، هو المصطلح الأقرب لوصف العلاقة بين "جينفير أنستون" وماثيو بيرى، ولكنها أميل للتصديق، حيث أثيرت الأقاويل عام 2006 عن علاقة حب نشأت بين "جينفير أنستون" وماثيو بيرى، بعد سنوات طويلة من العمل معاً بمسلسل " Friends " الشهير، وهى العلاقة التى لم تستمر طويلاً.
"بول سكولفر" ..
عارض أزياء بريطانى، واعدته جينفير أنستون بضعة أشهر عام 2007 .
"جون ماير" ..
"جون ماير"، مطرب وموسيقى معروف واعدته "جينفير انستون" عام 2007، واستمرت علاقتهما لمدة عام تقريباً، ولكنه عام ملئ بالمشاكل، حيث انفصلت "جينفير" عن "جون" أكثر من مرة خلال هذا العام، وانتهت العلاقة بعد أن اكتشفت "أنستون" أن "جون" له علاقة مرضية بحسابه الخاص على موقع تويتر، ويقضى عليه معظم وقته، بل أنه يعتذر عن رؤيتها أو محادثتها هاتفياً متعللاً بالعمل، وهو فى حقيقة الأمر يتصفح حسابه على موقع "تويتر"

"جيرارد باتلر" .. أليس هذا انتقاماً كافياً ؟
جيرارد باتلر، واحد من نجوم هوليود الأكثر وسامة، والمعروف بملاحقة المعجبات دائماً، وهو الذى يعتبر من الأصدقاء المقربين لجينفير، والذى واعدته عامى 2009 و2010.
"هارى مورتون" ..
فى عام 2010، نشأت علاقة سرية بين "جينفير أنستون" البالغة من العمر وقتها 41 عاماً، و"هارى مورتون" البالغ من العمر آنذاك 29 عاماً، وهو الصديق السابق للنجمة "ليندسى لوهان"، وهو الأمر الذى أثار دهشة الجميع، وهو ما كان سبباً فى محاولة إبقاء العلاقة سرية بينهما، لكن "هارى" تم تصويره وهو متوجه لمنزل جينفير الصيفى، وتم التقاط صورهما معاً فى أكثر من موعد فى نفس العام.
"جاستين ثيروكس" من الحب للمواعدة للزواج ..
بدأت علاقة حينفير أنستون بـ"جاستين ثيروكس" فى واحد من أعمالهما الفنية عام 2011، بدأت بعدها المواعدة، ثم تحرك الثنائى لخطوة إعلان الخطوبة بالفعل عام 2012، وهى العلاقة التى انتهت بالزواج أخيراً عام 2015، تحديداً فى أغسطس العام الماضى، وعندما سأل الإعلام "أنستون" عن سر حبها لثيروكس الذى جعلها تقرر تكرار تجربة الزواج مرة أخرى قالت "أنا أحبه جداً، نحن لا نتوقف عن الضحك، فهو يتمتع بخفة ظل لم أقابلها فى رجل أخر، كما أننى أشعر أننا متزوجين بالفعل "من زمان".