تأجيل محاكمة المتهمين فى خلية دمياط الإرهابية إلى 31 أكتوبر.. والقاضي يهدد بتغريم الدفاع المتغيب عن حضور الجلسة

- النيابة توجه تهم للمتهمين تاسيس جماعة بغرض تعطيل الدولة من ممارسة أعمالها

- قاضى خلية طنطا يهدد الدفاع بتغريمهم لعدم حضور الجلسة

قررت محكمة جنايات شمال القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار سعيد الصياد، تأجيل جلسة محاكمة 28 متهمًا، بقضية "خلية دمياط الإرهابية"، لجلسة 31 أكتوبر لفض الأحراز وتغريم المحامين المتغيبين عن جلسة اليوم 50 جنيها لكل منهم.

وأثبتت المحكمة فى بداية الجلسة حضور المتهمين، ثم قالت إنه وردت الكشوف الطبية الخاصة ببعض المتهمين، ومن جانبه طالب محمد عبد الموجود دفاع بعض المتهمين أن المتهمين محبوسين منذ أكثر من عامين، وأنه طبقا لنص المادة 143 من قانون الإجراءات الجنائية طالب الدفاع بإخلاء سبيل المتهمين لمرور أكثر من عامين على حبسهم احتياطيا.

وقبل رفع الجلسة للقرار، سأل رئيس المحكمة الدفاع الحاضر عن سبب تغيب باقى أعضاء الدفاع عن حضور جلسة اليوم، وهنا رد الدفاع، أنهم لا يعلمون سبب تغيبهم، وبعد ذلك أكد رئيس المحكمة أنه سيغرم الدفاع فى حال تكرار عدم حضور الجلسة.

تعقد الجلسة برئاسة المستشار سعيد الصياد، وعضوية المستشارين خالد عوض وأيمن البابلى وأمانة سر محمد جبر وحسام عبد الرسول.

وجهت النيابة للمتهمين تهم تأسيس جماعة على خلاف القانون، الغرض منها تعطيل الدولة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، وتعريض السلم العام للخطر، واعتناق أفكار تكفيرية للحاكم، إلى جانب استحلال الكنائس واستهداف لمنشآت العامة والخاصة، وحيازة الأسلحة وتصنيع المفرقعات اللازمة لذلك.

أضف تعليق