قال عضو الائتلاف السوري المعارض، باسم الملك، إن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمام مجلس الأمن كانت مُنتظرة منذ فترة طويلة، مشدداً على أن السيسي وضع رؤيته للقضية فى 3 نقاط، التي تتمثل في وقف إطلاق النار وتأمين مطالب الشعب السوري وضمان وصول المساعدات الإنسانية، داعياً الجامعة العربية بضرورة تبني هذه الرؤية الذي وصفها بالواقعية.
وأضاف الملك خلال لقائه على شاشة “الغد” الإخبارية، مع الإعلامي أحمد بصيلة، أن جلسة مجلس الأمن بشأن الأزمة السورية كانت مهمة لـ “الغاية”، مشيراً إلى أن أمريكا أقرت واعترفت بأن طائراتٍ روسية هي من قصفت 17 مَركبة للمساعدات الإنسانية.
وأوضح الملك أن أمريكا تسعي للحل السياسي، في الوقت الذي يقف فيه الطرف الروسي مع النظام ضد الشعب السوري، قائلاً: “هم الخصم والحكم فى نفس الوقت”.
واستنكر الملك تصريحات بشار الجعفري مندوب سوريا لدي الأمم المتحدة، مشدداً علي أن المعارضة مُتمسكة بالشرعية الدولية، والقرار الأممي رقم 2254.