غادر القاهرة الأربعاء "مينج كينج فينج" نائب وزير الأمن العام بجمهورية الصين الشعبية متوجها إلى الأقصر تستغرق يومين فى إطار زيارته لمصر يقوم خلالها بزيارة المعالم السياحية والأثرية فى جنوب مصر.

وكان "فينج" قد إلتقى خلال زيارته للقاهرة مع عدد من كبار المسئولين من بينهم اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية حيث أكد المسئول الصينى أهمية مصر ودورها المحورى فى منطقة الشرق الأوسط، التى تشهد العديد من الإضطرابات والتوترات الإقليمية، وما يصاحبها من إنتشار لظاهرة الإرهاب وتمدد التنظيمات المتطرفة فى العديد من دول المنطقة.

وأشاد "فينج" بالجهود التى تبذلها مصر لمكافحة الإرهاب وتدعيم مناخ الاستقرار الذى لمسه خلال زيارته للبلاد، معربا عن إستعداد وزارة الأمن العام الصينية لتقديم كافة أوجه التعاون لجهاز الأمن المصرى فى إطار أهمية تكاتف دول العالم لصد الهجمة الإرهابية الشرسة التى طالت العديد من البلدان مؤخرا وأن بلاده ترغب فى الاستفادة من الخبرات الأمنية فى مصر وخاصة فى مجال مكافحة الإرهاب والتعامل مع التنظيمات المتطرفة.