‏أمر المستشار على رزق رئيس هيئة النيابة الإدارية بانتقال فريق قضائي من نيابة طنطا الإدارية القسم الثالث برئاسة المستشار منتصر عبد العال مدير النيابة وعضوية المستشار رضا مصباح الوكيل العام الأول و محمد أبو عيشة رئيس النيابة وحازم جاد وكيل النيابة ومحمد عبد العزيز وكيل النيابة لمعاينة مرفق اسعاف الغربية للوقوف على الفترة الزمنية المستغرقة في نقل الحالات وتجهيز السيارات بالأجهزة الطبية من عدمه وذلك بمناسبة التحقيقات التى تجريها النيابة ي القضية رقم ٨١٥ لسنة 2016 بشأن شكوى المهندس شريف محمد عبده شقيق الطبيبة أسماء عبده التي توفيت ثاني أيام عيد الأضحى مع زميلاتها شروق وروضة في حادث مروري والذي اتهم فيها سيارات الإسعاف بالتأخير في نقل الحالات وعدم تجهيز السيارات بالأجهزة الطبية.

وصاحبت النيابة في معاينتها لجنة فنية كبرى من أحد الأطباء وأحد مهندسي الأجهزة الطبية ومفتش صيدلي ومهندس ميكانيكا ومدير التفتيش المالي والإداري بمديرية الصحة بالغربية.

وقال بيان صادر عن النيابة إن اللجنة المصاحبة لها قامت بفحص كافة سيارات مرفق إسعاف طنطا كما تم الوقوف على تاريخ وتوقيت تلقي بلاغ الحادث وتوقيت انتقال الإسعاف لموقع الحادث، كما قامت النيابة بعمل معاينة على الطبيعة للوقت التي تستغرقه المسافة من وقت انتقال سيارات الإسعاف من مكان تمركزها حتى مكان الحادث كما قامت النيابة بسماع شهود الواقعة بمقر وقوع الحادث.