بالفيديو.. للتاريخ.. هولاء أيدوا فض اعتصام رابعة بالقوة المفرطة

غدا تحل الذكرى الثالثة لفض اعتصام رابعة العدوية ، الذي قتل وجرح فيه الآلاف من أنصار الشرعية، على أيدى عناصر من الشرطة مدعومة بقوات من الجيش المصري والذين رفضوا الانقلاب على الدكتور مرسي ، اول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا.
- نرصد 10 شخصيات حقوقية وسياسية أيدت فض اعتصام رابعة العدوية والنهضة بالقوة المفرطة :
ليلى سويف
قالت الناشطة ليلى سويف : ان اعتصام رابعة العدوية ملئ بالأسلحة ويجب فضه بالقوة ، أما نجلها علاء عبدالفتاح فأكد أن اعتصام النهضة لا يجب أن يستمر.
علاء الأسواني
قال الكاتب والاديب علاء الأسواني :"إن مبدأ فض اعتصام رابعة العدوية بالقوة صحيح".
وأضاف :"إن اعتصام رابعة العدوية كان اعتصامًا مسلحًا ، مشيرا الا أنه لا يوجد تحقيق حتى الآن يثبت ما إذا كان هناك استخدام مفرط للقوة".
مصطفى حجازي
قال مصطفى حجازي مستشار الرئيس المعين السابق عدلى منصور: :"فض ميداني رابعة العدوية والنهضة كان ضرورة وأنه تم وفق تطور في أداء الأجهزة الأمنية حيث تم الالتزام فيه بجلب منظمات حقوقية والتصوير لعملية الفض".
وتابع :"عملية الفض تمت وفق قواعد الاشتباك حيث بدأت بالتنبيه على المعتصمين ثم التحذير ثم استخدام الماء أو الغاز وأنه كان المعلوم أن هذين الاعتصامين لم يكونا سلميين".
حازم الببلاوي
قال حازم الببلاوي ، رئيس الوزراء الأسبق: "استخدام القوة في فض اعتصامي رابعة والنهضة كان ضروريا، لوجود أناس مصممين على ترويع الشعب".
عمرو موسى
عمرو موسى ،العضو السابق بجبهة الإنقاذ: "أتابع بقلق شديد تطورات فض اعتصام رابعة وأحداث العنف التي أعقبته، وأحزنني كثيرا ما رأيته من تحيز لعدد كبير من وسائل الإعلام الأجنبية في وصفها للأحداث، واتخاذها موقفا ضد موقف الدولة المصرية في تطبيق القانون".
وأضاف خلال بيان له نشر بصفحته الرسمية على فيس بوك يوم 16 أغسطس 2013 :"ليس منوطا لأحد أن يفرض على المصريين نظاما رفضوه".
مصطفى بكري
قال مصطفى بكري ،الكاتب الصحفي : "فض الاعتصام كشف لنا أننا أمام مؤامرة حقيقة أطرافها الإخوان وحلفاؤها". وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع قناة صدى البلد في 14 أغسطس 2013 (يوم الفض) ، :"إنه كانت هناك محاولة لضرب سيادة الدولة وإشاعة الفوضى وإثارة الحرب الأهلية والطائفية داخل الوطن". رفعت السعيد قال رفعت السعيد ، الرئيس السابق لحزب التجمع : "فض اعتصام ميداني رابعة العدوية والنهضة جاء متأخرا جدًا". وأضاف: "ظهر أن قيادات الإخوان تضحي بالشباب المخدوع حتى لا تدخل فى أي مواجهات مع قوات الأمن". حمدين صباحي اكد حمدين صباحي ،المرشح الرئاسي السابق ، ان قرار فض اعتصام رابعة كان صحيحا لأنه كان مطلبا شعبيا. وأضاف خلال تصريح خاص لقناة أون تي في برنامج "رئيس مصر" في مايو 2014 :" كل نقطة دم أريقت أوجعتني كثيرا".
السيد البدوي
السيد البدوي ، رئيس حزب الوفد وعضو جبهة الإنقاذ، قال في مقابلة مع قناة أون تي في 31 أغسطس 2013 ،إن "فض اعتصام رابعة بالقوة كان حتميا، لأن الإخوان كانوا يشعرون بأن قوتهم أكبر من قوة الشعب والجيش والشرطة". باسم يوسف الإعلامي الساخر باسم يوسف ، سخر على طريقته الخاصة من مجزرة فض اعتصام رابعة العدوية. عرض يوسف في برنامجه "البرنامج" ، أغنية سخر فيها من المذبحة تقول كلماتها:السيسى طرقع بيان ، قرر يفشخ الاخوان ، قاله معاك يومين كمان ، والسيسى لعبها صح ، الاخوان ابتدوا بالدح ، حسوا ان الكرسى بح ، اعتصموا فى رابعه ونهضة وجيزه والهتافات كانت لذيذة".

أضف تعليق