كشفت مصادر مطلعة أن المركب، التى غرقت اليوم، الأربعاء، وعلى متنها العديد من جنسيات مختلفة مستأجرة للمدعو "رمزى س.أ" من قرية الخضرا التابع لمطوبس ومقيم بمحافظة الإسكندرية .
وقالت المصادر إن المركب غرق على بعد 12 كيلو من شاطىء " مطوبس-رشيد " وكان على متنه العديد من المهاجرين غير الشرعيين من جنسيات متعددة، موضحة أن المركب تحرك من قرية "مسترو" آخر حدود بلطيم مع مطوبس.
وكان الدكتور محمد سلطان، محافظ البحيرة، قال إن حادث غرق مركب هجرة غير شرعية وقع على بعد 12 كيلو من شاطىء "مطوبس - رشيد"، فى الساعات الأولى من صباح اليوم، الأربعاء.
وأشار محافظ البحيرة فى تصريحات إلى أن مستشفيات المحافظة استقبلت نحو 29 جثة حتى الآن و8 مصابين وحالتهم مستقرة، لافتا أن القوات البحرية وحرس الحدود تمكنوا من إنقاذ نحو 150 مهاجرًا وجارى البحث عن مفقودين المركب الغارقة.
وأعلن سلطان، أنه تم الدفع بـ 15 سيارة إسعاف على شاطىء برج رشيد لنقل المصابين وجثث الضحايا فورا انتشالهم من جانب قوات حرس الحدود والبحرية، مؤكدا أنه وجه برفع درجة الاستعددا القصوى بكافة المستشفيات على مستوى المحافظة.