انتهت محاولة استعراض القوة القتالية الهائلة التى يتمتع بها "روبوت قتالى" بالجيش الروسى، نهاية مأساوية عندما انزلق الروبوت فجأة من فوق منحدر رملى وكاد يودى بحياة أحد الصحفيين خلال قيامه بإجراء حوار مع جندى بالجيش حول آلية عمل الروبوت الجديد، الذى أطلق عليه اسم "Platforma-M"، ومدى تطوره وأهميته للجيش الروسى.

وأظهر الفيديو لحظة انزلاق الروبوت، الذى يزن نحو طن من فوق منحدر رملى بشكل مفاجئ وسقوطه على بعد سنتيمترات قليلة من بالصحفى ومقدم البرامج الروسى "ألكسى إيجوروف"، فيما حاول الأخير دفع الروبوت بعيدا عنه، كما حاول الجندى السيطرة عليه، وأخيرا قفز "إيجوروف" بعيدا عن مسار الروبوت قبل أن يسقط عليه بلحظات.

وذكرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية أنه من المقرر أن يتم استخدام الروبوت فى عمليات الاستطلاع وإزالة الألغام والتعدين.