أعلن الدكتور عبد الوهاب الغندور الأمين العام لصندوق تطوير التعليم التابع لمجلس الوزراء، أنه تم خلال آخر اجتماع لمجلس إدارة صندوق تطوير التعليم، برئاسة رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل وبحضور وزراء التخطيط، والتعليم العالي، والتربية والتعليم، والاتصالات، والتجارة والصناعة، والمالية، الموافقة على بدء تشغيل المرحلة الأولى لمجمع التعليم التكنولوجي المتكامل بأسيوط ،بأحد المباني التابعة لشركة أسمنت أسيوط "سيميكس" خلال العام الدراسي الأول (2017/2018) .

ويأتي ذلك في ضوء البحث عن بديل مناسب من حيث الإمكانيات المطلوبة داخل مدينة أسيوط لبدء الدراسة،على أن يتم الإنتقال لمباني المجمع في العام الدراسي التالي بعد إنتهاء الأعمال الإنشائية التي تشمل تأهيل المباني القائمة والجديدة والمعامل والورش والمقرر إتمامها بنهاية شهر يونيو 2018.

تجدر الإشارة إلى أن إنشاء مجمع لمجمع التعليم التكنولوجي المتكامل بأسيوط ، يتم من خلال تمويل مقدم من ألمانيا ضمن برنامج للتعاون مع مصر، بقيمة تبلغ نحو 40 مليون يورو.

ونوه الغندور إلى أنه تم أيضا الموافقة على اعتماد لائحة الموارد البشرية الخاصة بوحدة النيل الدولية ومدارس النيل المصرية التابعة لها، والتي تتضمن كافة الأحكام التي تنظم شئون العاملين بالوحدة والمدارس التابعة لها.

وأضاف أن رئيس الوزراء أكد أن هذه الخطوة تسهم في تحقيق الفاعلية في اختيار العناصر ذات الخبرة والكفاءة المطلوبة للارتقاء بمنظومة التعليم التي تقدمها مدارس النيل،بما يضمن نجاحها كنموذج مهم ضمن إطار الخدمات التعليمية، في ضوء ما تقدمه من مستوى تعليمي متميز يخدم أبناء المصريين كافة، ويتيح لهم الحصول على شهادة معتمدة تؤهلهم للالتحاق بأفضل الجامعات المصرية والعالمية.