وصل وفد إسرائيلي إلى القاهرة اليوم "الأربعاء" ،قادما بطائرة خاصة من تل أبيب فى زيارة قصيرة إلى مصر تستغرق عدة ساعات يبحث خلالها استكمال مفاوضات تصدير الغاز الطبيعى الإسرائيلى إلى مصر خلال الفترة القادمة.

وصرحت مصادر مطلعة شاركت فى استقبال الوفد الإسرائيلى بصالة رقم 4 والمخصصة للطائرات الخاصة وكبار رجال الأعمال، بأن الوفد الإسرائيلى والذى يضم 5 من كبار المسئولين فى قطاع الغاز سيلتقي مع عدد من كبار مسئولى شركات الغاز الطبيعى فى مصر لاستكمال المفاوضات التى تمت من قبل بشأن استيراد مصر للغاز الطبيعى الإٍسرائيلي.

وذلك بعد تطوير حقل "تمار" الإسرائيلى، وأن مصر ستحصل على الغاز الإسرائيلى بأسعار تشجيعية ومنخفضة قد يصل إلى 4 دولارات بدلا من 14 دولار إضافة إلى تنازل إسرائيل عن قضايا التعويضات المرفوعة بالتحكيم الدولى بسبب توقف مصر عن تصدير الغاز الطبيعى إلى إسرائيل بعد يناير 2011 وأن الحكومة المصرية لن تستورد الغاز من إسرائيل، ولكن الشركات الأجنبية المالكة لمصانع تسييل الغاز فى مصر هى التى ستستورده.

يذكر أن شركة الكهرباء الحكومية الإسرائيلية، قد أعلنت أن محكمين دوليين ألزما الهيئة العامة المصرية للبترول والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيغاس)، بدفع تعويض لها قيمته 1,76 مليار دولار، بسبب تعليق إمدادها بالغاز الطبيعى عام 2011 .