أكد النائب عمرو غلاب، النائب عن دائرة ملوي، أن افتتاح متحف ملوي الأثري غدا خطوة كبيرة انتظرها أهل ملوي كثيرا بعد تعرضه لأعمال عنف وتخريب عقب فض اعتصام ميداني رابعة والنهضة علي يد أعضاء جماعة الاخوان المسلمين وانصارهم مما أدي إلي تدمير واجهات المتحف وسرقة عدد من القطع الأثرية به.

وأوضح النائب أن وزارة الآثار قامت بإعداد مشروع لترميم المتحف وتم استرداد 656 قطعة من إجمالي القطع المسروقة ، كما تم ضم قطع من مخزن الاشمونين ليبلغ إجمالي الجاهز للعرض بالمتحف 1000 قطعة.

وأضاف أن إعادة افتتاح المتُحف بمثابة رسالة للعالم أن مصر قادرة علي الوقوف في وجه الإرهاب الغاشم الذي يجور علي الأخضر واليابس، وأنها معتزة بتراثها الإنساني والحضاري الذي تنفرد به.

وأعرب النائب عن خالص تحياته وشكره لجميع الوزارات والهيئات التي قامت بالعمل في المتحف ومحافظة المنيا حيث قاموا بتذليل كافة العقبات وملاحقة القطع المسروقة ومسابقة الزمن لكي يفتتحوا هذا المتحف، لافتًا إلى أنه عقب افتتاح المتحف الأتوني ومتحف ملوي ستكون المنيا من أهم المقاصد السياحية.