وصفت آمنة نصير عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس، أمام الأمم المتحدة بأنها قوية وشاملة، وغاصت فى مشاكل المنطقة العربية الانسانية والاقتصادية ، للتنبيه والايضاح للعالم، لعل يكون هناك تضامن عالمي في المستقبل لحل هذه المشاكل.

كما أشادت بتركيز الكلمة على تناول قضية الارهاب، سواء الموجود في المنطقة أو الممتد إلى الغرب، وتأكيد الرئيس على ضرورة التعاون العالمي لوضع حد له، للحفاظ على السلام العالمي.

وشددت على ما أكدته الكلمة من رفض مصر للتدخل في شئون المنطقة العربية، موضحة أن المقصود بها إيران وغيرها من الدول، محذرة تلك الدول من خطورة التلاعب في مصير الشعوب، ومطالبة إياها بالاعتبار من اتفاقية "سايكس بيكو" ، التي قسمت المنطقة العربية، وكانت سببا فى ظهور العديد من الأزمات للعرب والغرب أيضا.

وطالبت الدول العربية، وعلى رأسها سوريا والعراق واليمن، بضرورة التوحد والتخلي عن تعليق أي أمل على التدخل الأجنبي قائلة" تلك الشعوب تعلمت درسا قاسيا عن أثر الفرقة".