بدأت المشادة عندما أراد نجل عضو هيئة التدريس الاستفسار عن بعض الأمور الخاصة بالتحويلات التى تجريها وزارة التعليم العالى بعمليات التنسيق، ووقعت مشادة بينه وبين الموظف المسئول مما دفع الطالب لإخراج البطاقة الجامعية الخاصة بوالده لإقناع الموظف بأنه نجل عضو هيئة تدريس بجامعة القاهرة وأنه أراد الاستفسار عن بعض الأمور .
ورفض موظفو مكتب التنسيق إفادة الطالب بما أراد ووقعت مشادة كلامية بينهم نتج عنها تمزيق البطاقة الجامعية الخاصة بالأستاذ الجامعى المذكور وإخراج الطالب مع والده، الذى حضر لمحاولة حل المشكلة، من مكتب التنسيق .
وحرر أفراد الأمن الإدارى بجامعة القاهرة، مذكرة بالواقعة وقدموها لإدارة الأمن بالجامعة .