تعيش جماهير نادى الزمالك حالة تفاؤل قبل مواجهة الوداد المغربى يوم السبت المقبل، فى إياب نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا، والتى ستحسم تأهل الأبيض للنهائى الأفريقى بعد غياب دام 14 عاما بالتمام والكمال.
التفاؤل الزملكاوى ليس وليد الصدفة وله عدة أسباب يرصدها "اليوم السابع" فى السطور التالية:-
رباعية موقعة الذهاب
الزمالك نجح فى حسم موقعة الذهاب أمام الوداد المغربى برباعية نظيفة، مما يسهل مهمته فى لقاء العودة، حيث يحتاج بطل المغرب للفوز بنتيجة 5/0 لضمان التأهل أو الفوز بنتيجة 4/0 لخوض ركلات الترجيح وهو أمر صعب.
الأزمات الفنية بنادى الوداد
كما يعيش نادى الوداد عدة أزمات فنية فى الوقت الحالى، مما أدى لزيادة التفاؤل لدى الزمالك خاصة بعد الإطاحة بجهازه الفنى عقب خسارة مباراة الذهاب وتولى جهاز فنى جديد المسئولية قبل مواجهة الزمالك بأيام قليلة، وهو ما ينصب فى صالح الأبيض.
الانتعاشة البيضاء بالآونة الأخيرة
ويزيد من تفاؤل الجمهور الزملكاوى قبل مواجهة الوداد، الانتعاشة الفنية التى يعيشها الفريق خلال الفترة الأخيرة، خاصة بعد تولى مؤمن سليمان المسئولية، حيث نجح فى الفوز على الإسماعيلى والأهلى وحصد لقب كأس مصر قبل تحقيق فوز عريض على الوداد فى الذهاب.