مرور القاهرة:

انسياب بمعظم المحاور.. وكثافات العروبة سببها أعمال صيانة

تكدس مروري بكوبرى اكتوبر فى الاتجاه القادم من المهندسين وحتى مدينة نصر

تباطؤ حركة السيارات فى طريق المحور القادم من مناطق الشيخ زايد وأكتوبر

تشهد منذ الساعات الاولى من صباح اليوم الاربعاء معظم شوارع وميادين القاهرة الرئيسية سيولة مرورية على كافه القطاعات المختلفة .. بينما يشهد كوبرى 6 اكتوبر بطئا فى حركة السير بالاتجاه القادم من مدينة نصر الى الجيزة.

وقال المقدم عماد حماد مدير العلاقات والاعلام بمرور القاهرة إننا لم نتلق اى بلاغات أو اخطارات بوقوع حوادث جسيمه وأن معظم المصادمات طفيفة يتم التعامل معها على الفور.

واشار حماد الى ان هناك بطئا فى حركة السير بصلاح سالم عند منزل كوبرى العروبة بسبب اعمال قشط الاسفلت ، وانتظام كافة الخدمات .. ولفت الى اننا تلقينا اخطار بتسرب مياه منطقة رمسيس ادى الى حدوث كثافات فتم غلق مصدر المياه وجار الاصلاح.

ومن بين الطرق التى تشهد سيولة مرورية محور الشهيد والمشير طنطاوى وطريق الـ "إن ايه" و طريق النصر ومحور صلاح سالم وكوبرى 6 أكتوبر فى الاتجاه القادم من الجيزة الى مدينة نصر ومنطقة وسط البلد وميداني التحرير وعبدالمنعم رياض وكورنيش النيل.

ورصدت غرفة عمليات مرور الجيزة كثافات مرورية منذ الساعات الأولى من صباح اليوم بعدة محاور وشوارع رئيسية ودفعت بضباط المرور لتسيير الحركة وتخفيف حدة التكدسات.

وشهد كوبرى 6 أكتوبر تكدسا مروريًا بالاتجاه القادم من المهندسين وحتى مدينة نصر، وكذلك من الجيزة اتجاه وسط البلد واصطفت السيارات أعلى كوبرى 15 مايو بالاتجاه للقادم من شارع جامعة الدول وفى طريقه إلى منطقة الإسعاف، وايضا المتجه من ميدان مصطفى محمود ظهرت كثافات للقادم من شارع جامعة الدول حتى مطلع كوبرى 15 مايو.

وشهد طريق المحور القادم من مناطق الشيخ زايد وأكتوبر اتجاه الدائرى تباطؤا في حركة السيارات، وسجلت الغرفة كثافات مرورية بشوارع الهرم وصولا إلى قسم الطالبية وتباطأت حركة السيارات حتى شارع نصر الدين ونزلة جامعة القاهرة بسبب أعمال التطوير.

كما ظهرت كثافات عالية بشارع فيصل من الطالبية وصولا إلى مطلع كوبرى فيصل وصولا إلى ميدان الجيزة بسبب أعمال كوبرى الجيزة المعدنى، وكذلك الأمر فى شارع السودان وصولا إلى شارع جامعة الدول وحتى إمبابة.

وتكرر الأمر بمحور 26 يوليو أمام القادم من أكتوبر وفى طريقه إلى ميدان لبنان، كذلك الأمر فى شارع فيصل وصولا إلى محطة مترو جامعة القاهرة.