أكد وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون، على ضرورة انتهاء الوضع المتردي في سوريا في أسرع وقت، موضحًا أن روسيا يمكنها لعب دور أساسي في هذا الاتجاه نظرًا للنفوذ الذى تتمتع به داخل سوريا.
وأكد فالون في حوار مع صحيفة “الأهرام” نشرته اليوم الأربعاء، أن بلاده تعتبر “مصر حجر الأساس لمنطقة الشرق الأوسط، وكلما زادت حالة الاستقرار والأمان فيها زاد الاستقرار في المنطقة بأكملها”.
وقال إنه “يمكن لروسيا أن تلعب دورًا لإنهاء الصراع في سوريا، فروسيا تمتلك قوة ونفوذا كبيرين داخل سوريا ويمكنها استخدامها لوقف قصف المدنيين والسماح بدخول المساعدات الإنسانية من أغذية ومعدات طبية”.
وعن مواجهة تنظيم داعش في ليبيا، قال: “لابد أن يتم البدء أولا في سوريا حيث توجد قواعد تنظيم داعش الإرهابي، وبالنسبة لوجود التنظيم في سرت بليبيا فهناك ضغط عليه من قبل القوات الليبية”.
وشدد على أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي “لا يعنى على الإطلاق التراجع عن التزاماتها العسكرية الدولية، ومنذ التصويت على الخروج من الاتحاد الأوروبي قمنا بتقديم التزامات جديدة لنا في حلف شمال الأطلسي، ناتو، وسنزيد مشاركتنا في عمليات الناتو في المرحلة المقبلة، ونحن مستمرون في دورنا لحماية القارة الأوروبية، وأؤكد أن بريطانيا لا تنسحب من التزاماتها الدولية”.