تمكنت القوات العراقية، اليوم السبت، من تحرير قرية عتبة الكرد، القريبة من مطار القيارة، جنوب مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى شمال غربي العراق.
وقالت مصادر أمنية ومحلية إن قرية “عتبة” هي كردية وتتبع ناحية القيارة، وإن تحريرها يأتي في إطار العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على قرى ناحية القيارة تمهيدا لعملية تحرير الموصل من قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي.
من جهة أخرى، عثرت القوات الأمنية اليوم على جثة ابن شقيقة محافظ نينوى نوفل سلطان العاكوب، أمام منزل المحافظ في أربيل عاصمة كردستان العراق.
وأشارت المصادر إلى أن جثة ابن شقيقة المحافظ، ويُدعى صفوك العاكوب، وجد بها آثار عيار ناري في منطقة الرأس في ظروف لا تزال غامضة، وتم نقل الجثة لدائرة الطب العدلي.
وكان محافظ نينوى تعرض لحملة انتقادات على خلفية ما ورد على لسانه خلال المؤتمر الدولي الثاني للعمليات النفسية والإعلامية لمواجهة “داعش” في بغداد يوم الخميس الماضي عن “وجود أطفال مجهولي النسب في الموصل نتيجة جهاد النكاح مع عناصر داعش أو حالات الاختطاف والاغتصاب لنساء عراقيات بلغ عددهم 3000 حالة”.