اعتمد الدكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أكبر حركة ترقيات بديوان عام الوزارة، وذلك تطبيقًا لأحكام الكتاب الدوري رقم 7 لسنة 2014، وموافقة الجهاز المركزي على ترقية العاملين الذين أمضوا المدد البينية اللازمة للترقي على الدرجات الخالية بإستمارة موازنة وزارة الزراعة.

وأوضح فايد أن الترقيات شملت أكثر من 3700 موظف بمختلف المجموعات النوعية، وذلك ضمن خطة الوزارة في النهوض بمستوى العاملين وإعداد وتأهيل الكوادر الشابة لقيادة العمل الفني والتنفيذي، وضبط دولاب العمل بما ينعكس على الفلاح البسيط.

ونوه وزير الزراعة الى أن حركة الترقيات من شأنها أيضًا تحقيق الاستقرار بين العاملين ورفع المستوى المعيشي لهم بما يضمن الإرتقاء بمستوى العمل والأداء لدفع عجلة الانتاج.

وقال إن الوزارة مستمرة في خطة اعادة الهيكلة والتي تأتي في صالح الفلاح المصري، والباحثين الزراعيين وكافة المتعاملين مع الوزارة، للتيسير عليهم، وتحقيق أهدافهم، وتوفير احتياجاتهم ومتطلباتهم.

وكلف الوزير كافة قيادات الوزارة والهيئات والقطاعات التابعة لها، سواء بالديوان العام أو بالمحافظات المختلفة، بضرورة النزول الى الفلاح والتعرف على مشكلاته على أرض الواقع، موجهًا بسرعة التعامل مع هذه المشكلات وحلها.