وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس السيسي تناول خلال اللقاء علاقات التعاون والصداقة التي تربط بين البلدين، مشيراً إلى أهمية متابعة نتائج زيارة الرئيس المقدوني الناجحة للقاهرة في مارس الماضي، والتي أعطت دفعة قوية للعلاقات الثنائية.
وأشار السيسي إلى أهمية العمل على تعزيز العلاقات بين البلدين على مختلف الأصعدة، ولاسيما على الصعيد الاقتصادي، فضلاً عن التعاون في مجال الزراعة.
وأضاف المُتحدث الرسمي أن الرئيس المقدوني أشاد من جانبه بالتطور الذي تشهده العلاقات الثنائية خلال الفترة الماضية، مؤكداً على وجود امكانات كبيرة لمواصلة تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات.
وأكد الرئيس المقدوني على ثقل مصر الإقليمي ودورها المحوري بالمنطقة باعتبارها دعامة رئيسية للأمن والاستقرار بالشرق الأوسط. كما وجه “جورجى إيفانوف” الدعوة للرئيس السيسي لزيارة بلاده خلال مطلع العام القادم.
وذكر السفير علاء يوسف أنه تم خلال اللقاء التباحث حول سبل تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات، بما في ذلك الاهتمام بالتبادل الثقافي والشبابي. كما تم التشاور حول عدد من القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.