اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك، و تويتر ” عقب تصرف لاعب المنتخب المصرى فى “الجودو” بمنافسات الدورة الأولمبية “ريو دى جانيرو 2016 ” ،إسلام الشهابى ورفضه مصافحة منافسه اللاعب الإسرائيلى بعد فوزه عليه في منافسات الـ100كجم .
ولم ينته اﻷمر بخروج اللاعب المصري‎ من المنافسات بدور الـ 32، بل أصبح الشهابي حديث السوشيال ميديا، ما بين مؤيد لتصرفه والإثناء على شجاعته ورفضه مصافحة اللاعب الإسرائيلي، وبين الرافض التام مدللين على أن ما فعله ينفي تماما الروح الرياضية التي يجب أن يتحلى بها في أقوى المنافسات الرياضية العالمية، لافتين إلى أنه كان عليه أن ينتصر ويفوز على منافسه الإسرائيلي بدلا من عدم مصافحته التي ستسبب له العديد من المشاكل.
فيما تبنت مجموعة أخرى من النشطاء وجهة النظر التي فضلت أن يكون موقفه هو الانسحاب منذ البداية ورفض اللعب والمنافسة أمام هذا المتسابق.
وآخرون أشاروا إلى أن أي تصرف كان سيقوم به إسلام كان سيجلب إليه التعليقات المنتقدة لهذا التصرف كلا حسب وجهة نظره، لافتين إلى أن اسلام بطل في أي حال من الأحوال، وعليه أن يستكمل مسيرته ضاربا بعرض الحائط أي انتقادات أو تعليقات تقلل من عزيمته لان الرياضة في النهاية مكسب وخسارة .
ونشر أحد النشطاء موقف آخر للاعب كرة القدم محمد صلاح المحترف في نادي بازل السويسري حينما رفض مصافحة لاعبي فريق ماكابي تل أبيب خلال المواجهة التي جمعت الفريقين في ذهاب الدور التمهيدي الثالث، لمسابقة دوري أبطال أوروبا 2013 .
ورصدت شبكة الإعلام العربية ” محيط ” بعض من تعليقات النشطاء .

أحمد العايدي علق قائلا ” لك الله يا ‫#‏اسلام‬ _الشهابى لا نعلم ما الضغوط التى تعرضت لها فلو ربحت لنقدوك وخونوك ولو خسرت قذفوك وأخونوك انسحابك كان اشرف لك ولنا ” .

محمد جمال قال ” #‏اسلام‬ الشهابى كان أكرم ليك انك تنسحب مش يغلبك بالإهانة دى “.

وسام أحمد علق على هذا التصرف قائلا ” إسلام لو سلم عليه يبقى عميل و ماسلمش يبقى ارهابى .. ده الملخص .. و فى كلا الحالتين ماكنش حيخلص من الكلام .. بس انا مايهمنيش اللى اتقال عليه فى الميديا العالميه لانها كلها يهود و هما اللى بيحركوها - على حد وصفها - و كان ممكن يتاخد الموضوع ان واحد اتهزم و من كتر ضيقه مارضاش يسلم عليه .. لكن لانهم يهود فبيولعوا الدنيا ” .

عماد حجازي ساخرا ” #‏اسرائيل‬ تشكرك لمساعدتها فى اثبات للعالم انهم متفوقون رياضيا واخلاقيا وحضاريا ” .

مهاب محمود قال ” الرياضة مكسب و خسارة...ولكن المبدا لا نقاش فيه ..انت بطل و فخر و هتفضل فى نظرنا بطل و فخر لمصر” .

محمد العوضي علق مستكرا كل هذه الضجة الإعلامية قائلا ” وضعوا عليك امال تحرير فلسطين واخذ ثأر الشهداء وتحقيق مالم يحققه الساسه والجنود والعلماء” .

محمود حسن قال ” انت عايز تعمل بطل طيب ازاى ؟ وانت قبلت تلاعب الإسرائيلي من الأول، وقبل خسارتك الرياضية، هي خسارتك الأخلاقية .. آسف لست بطلا يا ‫#‏اسلام‬ الشهابى ” .
يذكر أن اللجنة الأولمبية الدولية استدعت اللاعب إسلام الشهابي ممثلا عن اللجنة الأولمبية المصرية للمثول أمام لجنة استماع مساء أمس الجمعة بشأن تصرف الشهابي خلال مباراته أمام الإسرائيلي أور ساسون في منافسات الجودو بدورة الألعاب الأولمبية (ريو دي جانيرو 2016).

وقال المتحدث باسم اللجنة الأولمبية الدولية “مارك آدامز” إنه لا يريد أن يعلق قبل معرفة الحقائق بشأن الحادث.

كما أصدرت اللجنة الأولمبية المصرية بيانا رسميا أكدت فيه أنه تم التنبيه على لاعب المنتخب الوطني للجودو إسلام الشهابي بالتحلي بالروح الرياضية خلال مواجهته مع اللاعب الإسرائيلي.

وجاء في البيان أنها مجرد مباراة جودو في دورة رياضية عالمية وأن ما حدث من اللاعب بعد المباراة مجرد تصرف شخصي.