دشن مغردو موقع التدوين العالمي "هاشتاج" تحت اسم "التلفزيون المصري"، سخروا من خلال من ماسبيرو بعدما أذاع حوار عبدالفتاح السيسي، الذي أجرته محطة "بى بى إس" الأمريكية، العام الماضي، على أنه الحوار الجديد الذي أجراه اليوم الثلاثاء.
يذكر أن صفاء حجازي رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون، أقالت رئيس قطاع الأخبار مصطفى شحاتة، وكلفت نائبه خالد مهنى، بتسيير أعمال رئاسة القطاع، لحين تعيين رئيس جديد.
وقدم اتحاد الإذاعة والتليفزيون اعتذارا عما بدر من خطأ جسيم، قام به قطاع الأخبار، بإذاعة حديث مع قناة أمريكية، العام الماضي.
وجاء أبرز التغريدات كالتالي..