أبرزت عدد من الصحف الأمريكية اللقاء الذى جمع بين الرئيس عبد الفتاح السيسى ومرشحى انتخابات الرئاسة الأمريكية، "دونالد ترامب" ا لمرشح عن الحزب الجمهورى، ومنافسته المرشحة عن الحزب الديمقراطى "هيلارى كلينتون"، على هامش الدورة الـ71 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمدينة نيويورك.
وأظهر المرشح الجمهورى وفقًا للصحف العالمية والأمريكية، وعلى رأسها موقع صحيفة "إنتربرايز" ترحيبه بالرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى فى اللقاء الذى جمع بينهما، مشددًا على ضرورة توثيق التعاون الاقتصادى والعسكرى بين البلدين فى حال وصوله إلى الحكم، واعدًا فى نفس الوقت بتصنيف جماعة الإخوان كجماعة إرهابية فى حال وصوله إلى الحكم، وتحول أمريكا إلى صديق وفى للدولة المصرية وليس مجرد حليف.
وأشاد المرشح الجمهورى بجهود الحكومة المصرية فى مواجهة التيارات المتطرفة فى مصر، واعدًا الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى بدعوته لزيارة رسمية للولايات المتحدة إذا وصل إلى البيت الأبيض، ليرد تلك الزيارة إلى العاصمة المصرية القاهرة.
وقد سجلت بعض الصحف والمدونات الأمريكية تقديرها لجهود الحكومة المصرية فى مواجهة التيارات المتطرفة المسلحة فى الشرق الأوسط، وقد دون موقع Last Refuge بعض إنجازات الرئيس السيسي، ذاكرًا حله لتنظيم الإخوان ومنعه الاعتداء على الكنائس ضمن تلك الإنجازات، إلى جانب إقناعه للمنظمات الفلسطينية على الجلوس على طاولة المفاوضات، وقضائه على الأنفاق فى شبه جزيرة سيناء.
وجاء اللقاء بين المصرى عبد الفتاح السيسى وكلينتون ليذيب حالة الاغتراب بين المرشحة الديمقراطية والنظام المصرى حسب وصف الـ CNN ، وقد أكدت "كلينتون" دعمها لضرورة إرساء القواعد لبناء مجتمع مدنى فى مصر، و على أهمية الدور الذى تلعبه مصر فى مواجهة التيارات المتطرفة مثل "داعش" فى الشرق الأوسط، والتوازن الذى تشكله فى المنطقة للتوصل إلى السلام بين إسرائيل والحكومة الفلسطينية، واعدة باستمرار التعاون بين مصر وأمريكا.