قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه يتطلع لاستئناف المفاوضات للتوصل إلى تسوية شاملة للأزمة الفلسطينية، مشيرا إلى أن الصراع العربي الإسرائيلي مازال جوهر عدم الاستقرار بالشرق الأوسط.

وأضاف السيسي، خلال كلمته بقمة الأمم المتحدة الواحدة والسبعين، أن مصر تعمل علي تحقيق تسوية وسلام دائم بين الدولتين الفلسطينية والاسرائيلية، مشيرا إلى ضرورة استعادة الشعب الفلسطيني لحقوقه من خلال اتفاق يضمن حق الفلسطينيين في دولتهم.

وأوضح أن مصر تؤكد أن يد السلام ما زالت ممدودة، وتشدد على ضرورة التوقف عن الاعمال التي تضر بالقدس الشريف.