موسوعة توثيق أغاني الأفلام تثير جدلا لضمها أغاني من أفلام "السبكي"

سيد خطاب:

هناك تعمد للخلط الدائم والمستمر لتشويه قصور الثقافة

الباحث لا يملك إلا أن يكتب كل ما ورد من أغان في أفلام مصرية

عبد الحافظ بخيت:

الموسوعة صدرت في عهد سعد عبد الرحمن

قال الشاعر عبد الحافظ بخيت، مدير عام النشر بالهيئة العامة لقصور الثقافة، إن موسوعة توثيق أغاني الأفلام المصرية لـ"محمود أبو القاسم"، الصادرة عن الهيئة، صدرت في عام 2013، فترة تولي الشاعر سعد عبد الرحمن لرئاسة الهيئة.

وأضاف "بخيت" في تصريحاته لـ"صدى البلد"، الموسوعة مكونة من 7 أجزاء، صدرت جميعها في 2013 عن سلسة إصدارات خاصة، وكان وقتها مدير عام النشر الفنانة ابتهال العسلي ورئيس الإدارة المركزية محمد أبو المجد ورئيس تحرير السلسلة رئيس الهيئة وقتها الشاعر سعد عبد الرحمن ومدير تحرير السلسلة عزت إبراهيم.

وأكد "بخيت" على أن الهيئة لم تصدر أي جزء آخر من الموسوعة منذ 2013 حتى الآن.

ومن جانبه قال الدكتور سيد خطاب، رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، في تصريحات لـ"صدى البلد"، من المؤسف أن يتم تحويل موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، إلى أداء لتشويه صورة الهيئات أمام الرأي العام، إلى جانب انتشار الكذب عليه من خلال مجموعة من الأشخاص التي تتعمد تشويهنا وهم معرفون في الفترة الحالية.

وتابع أن هؤلاء الأشخاص الذين نشروا صورة غلاف الجزء السابع من موسوعة توثيق أغاني الأفلام المصرية لـ"محمود أبو القاسم"، التي صدرت عن الهيئة في عام 2013، يتعمدوا الخلط الدائم والمستمر في هذه الوقائع، وقارئ الانترنت لا يتجاوز قراءة السطرين الأولين في الخبر مما يجعله غير مكتمل المعلومة.

وأشار إلى أن ما تم نشره في الموسوعة لا يوجد به أي مشكلة، والكاتب لا يملك إلا انه يكتب كل ما ورد من أغاني في أفلام مصرية لأن الموسوعة تعد توثيق للأغاني التي وردت في جميع الأفلام المصرية التي تعرض على الشاشة، ولن يكن أمام الباحث سواء أن يسجلها كما هي، مؤكدًا على هذه الأعمال مجازة رقابيًا.

وتابع أن هذه الأغاني تمر مرور الكرام عند سماعها ودائما توجد أزمة بين المكتوبة والمسموعة، متسائلًا "ألم تكن هذه الأغاني تمثل خطورة عند سماعها؟"، وهذه موجود في تاريخ السينما المصرية والموسوعة ما عليها إلا أن تؤرشف كل هذه الأفلام ولا يمكن تجاهل هذا النوع من الأفلام.

يذكر أن هناك نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" تداولوا مؤخرًا ، بعض أوراق الجزء السابع من موسوعة توثيق أغاني الأفلام المصرية، التي ضمت بعض أغاني أفلام "السبكي" وهو ما أثار غضب جزء كبير من المتابعين، وشهد جزأها الأخير توثيقا فنيًا لأغاني "هاتي بوسة يا بت"، "أديك في السقف تمحر"، وهو ما وصفه النشطاء برداءة في الفكرة والمضمون، وتوثيقها ضمن هذه الموسوعة التي أنتجتها الهيئة العامة لقصور الثقافة يعد إهدارًا للمال العام، وإهدارًا لقيم مصر الفنية والثقافية.