الصين تسيطر على سوق النظارات.. والتجار: "بتجيب حساسية".. فيديو وصور

تحتل الصين سوق النظارات في مصر، فأصبحت تصنع جميع العلامات التجارية وتصدرها بأسعار قد تصل لآلاف الجنيهات، حيث تسيطر سوق النظارات بالمحلات وحتى المباعة على الأرصفة.

ورصد "صدى البلد" آراء اصحاب المحلات في النظارات المباعة على الأرصفة، واماكن التصدير، وما وصلت له الأسعار في الأيام الأخيرة.

وقال سمير عبد الستار صاحب محل نظارات، إن الصين غزت سوق النظارات وأصبحت المصدر الوحيد للسوق بمصر، مشيرًا إلى أن جمع الأنواع الفرنسي والألماني تصنع بالصين ويتم تصديرها باعتبارها من الدولة التابع لها المصنع.

وأشار سعيد عبد الله إلى أن النظارات التي تباع على الارصفة المعروفة بـ"النظارات الشعبية"، لها أثار جانبية ضارة على العين لذلك لابد من حصرها وتجميعها من السوق ووقف استيرادها حتى لا تتسبب في أمراض وتصيب بالحساسية في العين.

وذكر سالم مجدي أن أسعار النظارات ادت في الفترة الأخيرة، لارتفاع سعر الدولار وفرض ضريبة القيمة المضافة، حيث تراوحت من 300 لـ 1200 جنيه للنظارات "الهاي كوبي"، بينما يصل "الأوريجينال" من 1500 لـ6000 جنيه.

وأوضح حسنين محمد أن جميع المحلات تستورد النظارات من الصين، موضحًا أن الأسعار تختلف من نوع إلى آخر بينما ما يهتم به الزبائن هو الشكل وليس النوع او السعر، بينما من يلجأ إلى شراء النظارات الشعبية من على الأرصفة فهو يكون مضطرا لشرائها رغم علمه برداءتها لرخص ثمنها.

أضف تعليق