هنأت الصين، اليوم الثلاثاء، فنزويلا على استضافتها الناجحة للقمة الـ 17 لحركة عدم الانحياز يومي السبت والأحد الماضيين، مؤكدة دعمها القوي لاضطلاع الحركة بدور أكبر في الشئون الدولية.

عبّر عن ذلك المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ، في تصريح رسمي أدلى به اليوم، ووصف فيه حركة عدم الانحياز بالمنتدى الهام الذي يجمع الدول النامية معا والذي تستطيع من خلاله القيام بدور هام في حماية السلام العالمي ودعم التنمية المشتركة.

وأشار "لو" إلى تمسك الصين بدعم أهداف ومبادئ الحركة باعتبارها إحدى الدول التي تحتفظ بوضع المراقب بها، مؤكدًا على الأهمية الكبيرة التي توليها بكين لها وللدور الذي تلعبه في الشئون الدولية.. ومعربًا عن حرص بلاده على مواصلة السعي لتعميق علاقة الصداقة التقليدية وتعزيز التعاون ذو النفع المتبادل مع أعضاءها.

كما شدد على رغبة الصين في الاستمرار في مساندة الدول النامية لحماية مصالحها المشتركة وبناء مجتمع ذو مصير مشترك ورسم شكل جديد للعلاقات الدولية يتميز بالتعاون الذي يجلب معه الفائدة للجميع.