قالت وزارة الخارجية الروسية اليوم "الثلاثاء" إن قافلة مساعدات في سوريا لم تتعرض للقصف من طائرات حربية روسية أو سورية مضيفة أن مسؤولين عسكريين من روسيا يحققون في الحادث.

وقالت الوزارة أيضا إن مستودعات كان يجري تفريغ المساعدات فيها تعرضت "لتأثير النار" مضيفة أن مصدر الحريق لم يتم تحديده حتى الآن.