هنأ وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى، على الإنجازات العسكرية الأخيرة التى حققتها القوات العراقية فى مواجهة داعش، معرباً عن دعم مصر الكامل لجهود العراق فى مجال مكافحة الإرهاب.

والتقى الرئيس السيسى اليوم مع حيدر العبادى رئيس وزراء العراق على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة فى نيويورك.
وأكد السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس السيسى أكد خلال اللقاء على موقف مصر الداعم لوحدة وسيادة العراق على كامل أراضيه، وحرصها على مساندة كافة الجهود الرامية إلى استعادة الأمن والاستقرار بالعراق فى مواجهة التحديات الراهنة والتصدى لمحاولات بث الفرقة والانقسام بين مكونات الشعب العراقى.
وأشار المتحدث الرسمى أن رئيس الوزراء العراقى أكد على متانة وعمق العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين وأهمية العمل على دفع وتطوير مختلف مجالات التعاون الثنائى، معربا عن خالص تقديره لمواقف مصر الداعمة للعراق، مشيداً بدور مصر المحورى باعتبارها ركيزة أساسية للأمن والاستقرار فى العالم العربى، وداعمةً لوحدة الصف والتضامن العربى.
واستعرض رئيس الوزراء العراقى أخر التطورات على الساحة العراقية، ولاسيما التحركات الميدانية للقوات العراقية فى المناطق التى تتواجد بها داعش، مؤكداً على أن بلاده عازمة على القضاء على الإرهاب واستعادة الاستقرار بما يفسح الطريق للمضى قدماً فى سبيل إعادة إعمار المناطق التى شهدت مواجهات عسكرية، بما يساهم فى تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية ويلبى طوحات الشعب العراقى.
وتابع يوسف، أنه تم خلال اللقاء التباحث حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية فى عدد من المجالات، ولاسيما الاستفادة من الخبرة المصرية فى تنفيذ مشروعات كبرى فى مجالات الإسكان والبنية التحتية.