قاد اللواء هشام خطاب مدير المباحث الجنائية بالشرقية، بالتنسيق مع فرع الأمن العام بالشرقية برئاسة العقيد ماجد الأشقر وبإشراف العميد بهجت أمير، والأمن المركزى، اليوم، حملة مكبرة لتطهير الظهير الصحراوى بمدينة بلبيس من تجارة الهيروين.
شارك فى الحملة ضباط فرع البحث الجنائى بفرع الجنوب برئاسة العقيد محمود جمال رئيس فرع البحث، والرائد رائد ربيع وكيل الفرع، وضباط مباحث بلبيس، برئاسة الرائد أحمد متولى رئيس المباحث.

وتمكنت الحملة التى أشرف عليها اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية، من مداهمة الظهير الصحراوى، لمدينة بلبيس، مناطق الرويسات ونمرة واحدة ونمرة 2 والخاصية، وعرب العيايدة، وتم ضبط 12 من العناصر الإجرامية، بحوزتهم 5 قطع أسلح نارية وكيلو وربع هيروين وكمية من العقاقير المخدرة.

وأكد مصدر أمنى مسئول بمدينة أمن الشرقية عن استمرار الحملات الأمنية على البؤر الإجرامية بالمحافظة لتطهيرها.
يذكر أن الظهير الصحراوى لمدينة بلبيس يعتبر أخطر بؤرة إجرامية لترويج مخدر الهيروين بمحافظة الشرقية، وكان عدد من المتعاطين قد توفوا مؤخرا بالمنطقة إثر تناولهم جرعة هيروين زائدة.