قدم زوج الصديقة السابقة للممثل جيم كاري، دعوى قضائية ضد الأخير يتهمه فيها بتوفير دواء لا يصرف إلا بوصفة طبية لكاثريونا وايت، تسبب في وفاتها.
ورأى كاري الدعوى التي تتهمه بالقتل الخطأ “عارا”، موضحا أن ثمة لحظات في الحياة “تدفع الإنسان إلى الدفاع عن شرفه للتصدي للشر في العالم”.
وفي وقت سابق، عُثر على وايت، 30 عاما، والتي تعمل خبيرة تجميل إيرلندية المولد، ميتة في شقتها بلوس أنجلوس، وتحديدا في سبتمبر 2015 ، فيما بدا أنه انتحار.