أوصى المشاركون في الندوة الدولية التي نظمتها وكالة تونس إفريقيا للأنباء (وات)، بالاشترك مع اتحاد وكالات الأنباء العربية (فانا)، تحت عنوان "مستقبل وكالات الأنباء العربية.. مقومات الاستمرارية وتحديات الجودة"، بضرورة دفع التعاون بين وكالات الأنباء العربية، وتعزيز تبادل الخبرات والتجارب في ما بينها، لرفع التحديات التي تواجهها ودعم دورها الريادي في المشهد الإعلامي.

ودعا المشاركون في اختتام أعمال الندوة الدولية التي أقيمت بمدينة الحمامات من ولاية نابل التونسية يومي 19 و20 سبتمبر الجاري، إلى تنظيم حوارات حول المنتجات الصحفية المستحدثة، وتطوير الخطاب الإعلامي في اتجاه ترسيخ المصداقية والموضوعية ضمانا لاستمرارية هذا المرفق الإعلامي واستجابته للتحولات المتسارعة.

كما أوصوا بدفع تبادل التجارب حول الأدلة التحريرية لصحفيي الوكالة، والعمل على تطوير الخدمات الاخبارية وتنويعها، والأخذ بعين الاعتبار عامل المنافسة مع وسائل الإعلام المستحدثة، وظهور تقاليد جديدة في مجال الأخبار السريعة وتلقي المعلومة وترويجها.

وشددوا على تكثيف التعاون الثنائي ومتعدد الأطراف بين وكالات الأنباء العربية ونظيراتها، من أجل تطوير أداء المنظومة الإعلامية العربية تحريريا وتكنولوجيا، والاستفادة من التجارب المشابهة في كبرى وكالات الأنباء العالمية، مبرزين وجوب استمرار عقد الندوات المتعلقة بصحافة الوكالة والتكثيف منها.

وأكد رئيس اتحاد وكالات الأنباء العربية (فانا) الشيخ مبارك الدعيج الإبراهيم الصباح ، أن النقاشات التي تمت على مدى يومين والمقترحات التي قدمت في محاور الندوة تدل على حرص جميع الحاضرين على تطوير العمل الإعلامي العربي قائلا "إن وكالاتنا تبذل كل جهودها من أجل إرساء علاقات مع منصات الأخبار والمواقع الإلكترونية الأخرى قائمة على أساس الحرفية والتمسك بالحقائق والموضوعية في نقل الأخبار، لضمان عدم الانزلاق في أمور خارجة عن أطر العمل المهني الذي التزمت به مؤسساتنا الإعلامية منذ تأسيسها".

ونوه من جهة أخرى بجهود وكالة تونس افريقيا للأنباء (وات) في تنظيم هذه الندوة شكلا ومضمونا، والذي يقيم الدليل على حرص وكالة الأنباء التونسية على دفع التواصل مع نظيراتها في الاتحاد ، مبرزا أهمية التقارب بين وكالات الأنباء العربية باعتبارها مكسبا حقيقيا يجب دعمه وتفعيله بالاستفادة من التجارب الناجحة لكل وكالة.

وتم في إطار اليوم الختامي لأعمال الندوة الدولية، تقديم مداخلات حول صحافة الجودة، ومشروع دليل صحفيي وكالة تونس إفريقيا للأنباء، والأشكال الصحفية الجديدة ومن بينها الصحافة الاستقصائية.