مع ضغوطات الحياة ، وارتفاع درجات الحرارة وسخونة الشمس ، يسقط الكثيرون مغشيًا عليهم في الشارع ، ويقف المحيطون في حالة ارتباك عاجزين عن التصرف أو التحرك بشكل سليم لإنقاذ حياة المغشى عليهم .

يقول الدكتور حسن شفيق أخصائي الطب البديل والتداوي بالأعشاب الطبيعية، ان الاحتفاظ بحقنة طبية في حقيبة المرأة ينقذها من الموت المفاجئ ، بل وينقذ المحيطين بها أيضًا ، فحالات الإغماء التي تحدث في الشارع لأسباب صحية أو خارجية ، وكذلك تناول أنواع معينة من العقاقير تؤدي الى هذه النتيجة ، حيث الإغماء يؤدي الى الموت المفاجئ بسبب توقف وصول الأكسجين الى المخ .

كما قد يصيب بالشلل أو فقد أحد الحواس نتيجة توقف وصول الأكسجين لمنطقة بعينها في المخ ، مسئولة عن الحركة أو حاسة من الحواس فتكون النتيجة فقدها.

وأشار الى أنه في حالة تعرض أحد الأشخاص للاغماء، كل ما عليك فعله هو أن تخرجي الحقنة الطبية من لفافتها وإدخالها ما بين الأظفر واللحم والوغز في هذه المنطقة الحساسة، ستجدي فورًا المغشيًا عليه يفيق بالتدريج ، المهم أن تنزل قطرات دم مكان الوغز ، لأن فيها سر الحياة ، ثم التوجه سريعًا للطبيب المتخصص لاستشارته في الأمر .