كشف المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، أن وفد من "وزارة التجارة والحجر الزراعى المصرى" يزور روسيا يوم 26 من الشهر الجارى لبحث مستجدات الموقف بشأن قرار الهيئة الفيدرالية الروسية للحجر الزراعى والبيطرى، فيما يتعلق بفرض قيود مؤقتة على الصادرات الزراعية المصرية إلى السوق الروسية بصفة خاصة البطاطس والموالح والخوخ والفلفل والطماطم؛ وذلك اعتبارا من 22 سبتمبر الجارى، والوصول إلى حل مع الجانب الروسى.

جاء ذلك خلال تصريحات صحفية للوزير على هامش فعاليات اليوم الثانى لمؤتمر اليورومنى والتي تناول خلالها خطط واستراتيجية الوزارة لتنمية وتطوير قطاعى التجارة والصناعة.

أكد قابيل أهمية إيجاد حل عاجل لتداعيات القرار خاصة في ظل قرب بدء الموسم التصديرى في نوفمبر المقبل بصفة خاصة صادرات مصر من الموالح (البرتقال) إلى روسيا والتي بلغت 400 ألف طن خلال الموسم التصديرى الماضى وهو ما يمثل نحو 30 % من إجمالي الصادرات المصرية من البرتقال.