أعلن الدكتور أمين لطفي، رئيس جامعة بني سويف، عن موافقة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على إسناد عملية شراء احتياجات قسم الطوارئ بالمستشفى الجامعي بمبلغ اثنين مليون وثمانمائة ألف جنيه.

وتتمثل الاحتياجات فى جهاز أشعة عادية للطوارئ بمبلغ 900 ألف جنيه و7 أجهزة تنفس صناعي بمبلغ مليون و400 ألف وطابعة أفلام لجهاز الرنين بمبلغ 120000 جنيه وجهاز سونار لقسم الطوارئ بمبلغ 380000 جنيه، وذلك خصمًا من التبرع المقدم للمستشفى من بنك مصر لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع لوزارة الدفاع.

وأوضح "لطفي" أن الجامعة تسعى دائما إلى تحقيق أقصى معدل لها في خدمة المجتمع السويفي، خاصة في المجال الطبي هذا القطاع المهم، الذي تستطيع من خلاله خدمة المجتمع داخل وخارج أسوار الجامعة وتقديم الخدمات المتنوعة، خاصة الأجهزة الطبية، لما لها من أهمية بالغة بكونها جزءا حيويا ومهما في التشخيص والعلاج والوقاية من الأمراض.

وأشار رئيس الجامعة إلى أن تطوير المستشفى الجامعي يعد محورًا مهمًا ضمن 14 محورًا بالخطة الاستراتيجية للنهوض بالجامعة، مشيرًا إلى أن المستشفى شهد تطورًا ملحوظًا في الآونة الأخيرة، فقد تم افتتاح قسم الطوارئ علاوة على افتتاح ثلاث أقسام جديدة بالمستشفى الجامعي، وهي قسم الاستقبال والطوارئ باطنة وأطفال ومركز فحوصات وأبحاث وظائف المخ والأعصاب وتوسعات جديدة بقسم قسطرة القلب.