اعلن عبدالمنعم مطر رئيس مصلحة الضرائب المصرية، انه تم عقد اجتماع مع الجهاز القومي للاتصالات وشركات المحمول الثلاثة امس الاثنين وتم التوصل الي اتفاق بعد تحميل كارت الشحن بأكثر من قيمة الضريبة المستحقة بلغت ٢١٪ مع خصم المدخلات.

واكد مطر في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الثلاثاء، انه تم الاتفاق مع قطاع الاتصالات بين وزير المالية و وزير الاتصالات ونائب وزير المالية للسياسات الضريبية ورئيس الجهاز القومي للاتصالات بان يتم إضافة رصيد لصحاب المارت بفارقة ( الفكة) التي ستبقي بعد خصم الضريبة، حيث ان عملية الدراسة كشفت انه بعد خصم الضريبية سوف يتبقي ( فكة) من المبلغ المدفوع لسعر الكارت، ونظرا لعدم سهولة توافر الفكة في السوق تقرر اضافتها رصيد مكالمات للكارت.