أكد النائب عمرو غلاب، عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، أن مؤتمر اليورومني الاقتصادي يعد خطوة انتقالية مهمة للاقتصاد المصرى فى ظل الظروف التي يعاني منها والتحديات التى يواجهها فى الفترة الحالية، كما أن توقيته يعد مناسباَ لتحفيز مؤسسات التمويل الدولية فى دعم دور القطاع الخاص وتنشيط الاقتصاد المصري.

وأضاف النائب أن المؤتمر سيعمل على وضع مصر على خريطة الاستثمارات العالمية، وسيكون فرصة جديدة لعرض المشاريع التنموية في مصر وتطورات برنامج الإصلاح الاقتصادي وتعريف الدول والشركات بالجهود الكبيرة التى بذلتها الدولة من أجل إصلاح مناخ الاستثمار والتحديات التي تواجه عملية الإصلاح والإجراءات التي يتم اتخاذها.

وقال النائب إن المؤتمر يعطي رسالة للعالم بأن مصر قادرة على اجتياز التحديات التي تواجهها، كما أنه سيساهم بشكل كبير فى مساعدة الحكومة على وضع استراتيجيتها الاقتصادية المقبلة، مشيرًا إلى أن الحكومة لابد أن تستفيد من هذا الحدث الضخم عن طريق الترويج للاقتصاد والفرص المتاحة في مصر أمام المستثمرين ورجال الأعمال.