أكد يحيى قلاش نقيب الصحفيين، أن النقابة مع القانون الموحد للصحافة والإعلام وضد فصله عن الهيئات الوطنية الثلاث، مضيفا أن القانون شارك فى صياغته كل الجهات المختصة بالشأن الصحفى والإعلامى، بالإضافة إلى خبراء الصحافة والإعلام وعدد من فقهاء القانون .
وأضاف قلاش لـ"اليوم السابع"، أن الرأى القائل بتشكيل المجلس الأعلى والهيئتين أولا لأخذ رأيهما فى مشروع القانون، هو رأى يستند إلى نص معطل ولا يتم تفعيله إلا بعد صدور القانون .
وشدد كارم محمود رئيس لجنة التشريعات بنقابة الصحفيين، على أن النقابة ضد فصل القانون الموحد للصحافة والإعلام عن الهيئات الوطنية، مضيفا أن القانون الموحد هو الذى يحقق استقرار المؤسسات القومية ويضبط المشهد الإعلامى بما فيه من تجاوزات سواء على مستوى القنوات الفضائية والصحف .
ولفت محمود لـ" اليوم السابع"، إلى أن القانون كوحدة واحدة يحقق التوازن بين الحرية والمسئولية ويضبط المشهد الإعلامى بما فيه من بعض التجاوزات .
وأشار كارم محمود إلى أن النقابة بدأت إجراء اتصالات الكتل البرلمانية لتحديد مواعيد للقاء معها لشرح الفلسفة التى قام عليها القانون الموحد وكيف أنه يحقق التوازن بين حق الدولة المصرية والمجتمع وحقوق المواطن وبين الحفاظ على استقلال الإعلام وحقوق العاملين فيها .
وكان "اليوم السابع" قد علم أن الحكومة والبرلمان يتجهان لوقف قانون تنظيم الصحافة والإعلام، والذى قارب قسم التشريع بمجلس الدولة على الانتهاء من مراجعته وإفراغه من الصياغة القانونية، وذلك للموافقة على قانون إنشاء الهيئات الثلاث، وهى "المجلس الأعلى للصحافة والهيئة الوطنية للصحافة والهيئة الوطنية للإعلام"، قبل القانون المنظم للصحافة والإعلام لعدم تعارضه مع الدستور.