أقدم طالب على الانتحار بمركز بركة السبع بمحافظة المنوفية، وذلك عندما قام بشنق نفسه اعتراضا على معاقبة والده له بسبب التدخين، وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

تلقى اللواء خالد أبو الفتوح مدير أمن المنوفية، إخطارا من الرائد أحمد العشماوى، رئيس مباحث مركز بركة السبع يفيد بتلقيه بلاغ من "ر. م. م. س. أ" 48 عاما عامل ومقيم دائرة المركز بوفاة نجله "م. ر. م. م" 13 عاما، ومقيم بذات العنوان شنقا بباب حجرة نومه لمعاقبته له حال قيامه بالتدخين، ولم يتهم أحدا ونفى الشبهة الجنائية.

بالانتقال والفحص والمعاينة تبين وجود الجثة مسجاة على سرير حجرة نومه ووجد حبل غسيل معلق بالجنش الحديد لسقف الحجرة بالطابق الثانى للمنزل بسؤال كل من والدة المتوفى– 45 عاما عاملة، وعم المتوفى – 52 عاما مبيض محارة، وشيخ الناحية – 74 عاما وجميعهم مقيمين بذات الناحية أوروا بمضمون ما جاء بأقوال والد المتوفى أخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى شبين الكوم التعليمى بتوقيع الكشف الطبى على الجثة بمعرفة مفتش الصحة تبين وجود زرقة بالوجه والشفتين وإفرازات من الفم والأنف وآثار خنق بالرقبة ولا يمكن الجزم بوجود شبهة جنائية من عدمه.

وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 5827 إدارى مركز بركة السبع لسنة 2016م، كلفت إدارة البحث الجنائى باستكمال الفحص والتحرى حول الواقعة وظروفها وملابساتها.